ماثيو لاهوز يعترف بخطئه التحكيمي أمام برشلونة


-------------------


اعترف الدولي الإسباني "أنتونيو ماتيو لاهوز" الذي أدار تحكيميًا مواجهة برشلونة ولاس بالماس في الليجا، بعدم رؤيته بشكل صحيح ما حدث في لقطة ركلة الجزاء التي احتسبت على برشلونة مساء أمس.
وكانت المباراة قد شهدت العديد من الحالات الجدلية التحكيمية أبرزها احتساب ركلة جزاء على برشلونة؛ وسط اعتراضات كبيرة من جانب لاعبي برشلونة.
وقال لاهوز في نفق المؤدي إلى غرف خلع الملابس أثناء حديثه مع لاعبي برشلونة: "إنها مسؤوليتي".
وواصل حديثه موجهًا كلماته إلى "أليكس فيدال": "من موقعي لم أكن أستطيع أن أرى ما حدث يا أليكس، وإذا لم أتمكن من رؤية شيء، لا استطيع اتخاذ قرار، ولكن كل شيء هو مسؤوليتي".
يُذكر أن النادي الكتالوني كان قد تعادل بهدف لمثله مع فريق الكناري في المباراة التي جمعت بين الفريقين على ملعب "دي جران كاناريا"، ضمن لقاءات الجولة السادسة والعشرين من الدوري الإسباني