أزمة قلبية تشغل بال إدارة برشلونة


-------------------


تبذل إدارة نادي برشلونة الإسباني جهدا كبيرا خلال الفترة الأخيرة، سعيا لتدعيم صفوف دفاع الفريق في الصيف المقبل، وذلك تحسبا لإصابة أو رحيل أحد نجوم البارسا، كما حدث في يناير/كانون الثاني الماضي بانتقال خافيير ماسكيرانو إلى الدوري الصيني.

وفي هذا الصدد استعرضت صحيفة (موندو ديبورتيفو) عددا كبيرا من الأسماء المرشحة للانضمام إلى الفريق الكتالوني لدعم مركز قلب الدفاع.

وقالت أن ستيفان دي فري مدافع لاتسيو يعد خيارا جيدا خاصة أن عقده سينتهي بنهاية الموسم الجاري، لكن رغم ذلك تبدو أولويته هي الانضمام لإنتر ميلان.

كما أبرزت أيضا اسم جواو ميراندا لاعب أتلتيكو مدريد السابق وإنتر الحالي، إلا أن مشكلته هي كبر سنه (33 عاما) كما أنه عائد مؤخرا من إصابة كبيرة، علما بأن عقده سينتهي العام المقبل 2019.



وفي الدوري الإنجليزي هناك دالي بليند الذي سينتهي عقده مع مانشستر يونايتد بنهاية الموسم الجاري، ويمكنه اللعب أيضا كظهير أيسر، لكن يبدو أن أداءه لا يقنع إدارة برشلونة، فيما هناك توبي ألديرفيريلد مدافع توتنهام إلا أنه مكلف (28 مليون يورو) مقارنة بسنه (29 عاما).

وفي الدوري الألماني رشحت الصحيفة دايوت أوباميكانو من لايبزيج، إلا أن مشكلته هي أن ثمنه مرتفع بالمقارنة مع صغر سنه (19 عاما) كما أنه محل اهتمام أندية كبيرة أخرى مثل بايرن ميونخ فضلا عن عدد من أندية البريمير ليج.



ومن الليجا تضمن تقرير (موندو ديبورتيفو) اسم لوكاس هرنانديز لاعب أتلتيكو مدريد صاحب الـ22 عاما الذي يتميز بصغر السن وقدرته على اللعب في أكثر من مركز، إلا أنه أيضا باهظ الثمن (55 مليون يورو) بالإضافة إلى أنه لن يقبل إلا باللعب كأساسي فور انضمامه.

وأخيرا أشارت الصحيفة إلى أن ميلان سكرينيار مدافع إنتر ميلان والبالغ من العمر 23 عاما، هو الموهبة الأبرز والأفضل من بين كل هذه الأسماء، إلا أن ثمنه المرتفع للغاية والمقدر ما بين 70 إلى 80 مليون يورو، يجعل انضمامه لصفوف البلوجرانا شبه مستحيل.